الصين تكشف عن المقاتلة الخفية.. وتثير الجدل

الاربعاء 7 نوفمبر 2018 الساعة 08:00
يمن فويس

بإمكانيات غير مسبوقة، كشفت الصين لأول مرة عن الطائرة بدون طيار"CH-7"، والتي يطلق عليها "المقاتلة الخفية"، التي تم إنتاجها بتقنيات "سرقت" من الولايات المتحدة.

وتزعم بكين أن الطائرة بدون طيار، التي كان من المقرر اختبارها العام المقبل، تم تطويرها محليا بمعرفتها الخاصة، لكن مراقبون أشاروا إلى أنها تبدو استنساخا لطائرات بدون طيار بالولايات المتحدة، وخاصة "X-47B" التابعة للبحرية الأميركية.

ووفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أزيح الستار عن المجسم الكامل لـ"المقاتلة الخفية"، التي تم تطويرها وتصنيعها من قبل المعهد الحادي عشر لمؤسسة الصين للفضاء والتكنولوجيا، في معرض "زوهاي" للطيران، المقام في العاصمة بكين، ويمتد حتى 11 نوفمبر الجاري.

ويبلع طول الطائرة الصينية 10 أمتار (33 قدما) بعرض يبلغ 22 مترا (72 قدما)، وهو حجم مماثل لـ "X-47B" من شركة نورثروب غرومان، وفقا لصحيفة "تشاينا ديلي".

و"الدرون" الصينية لديها محرك نفاث، وقادرة على القيام برحلة بحرية على ارتفاع 13000 متر (42650 قدم) كحد أقصى، ويمكنها الوصول إلى سرعة قصوى تبلغ 0.75 ماخ (571 ميل في الساعة)، وهي السرعة المطابقة لـ"الدورن" الأميركية "X-47B".

و"المقاتلة الخفية" مجهزة بـ"مخزن صاروخي خفي"، ويمكنها من خلاله تدمير أهدافا بصواريخ مضادة للإشعاعات وصواريخ جو-أرض وقنابل بعيدة المدى وصواريخ مضادة للصواريخ، وفقا لوكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا).

وتوصف الطائرة بأنها "عالية الارتفاع والسرعة وغير مرئية، وقادرة على تنفيذ طلعات استكشافية ومهاجمة الأهداف بطريقة مخفية في مناطق محفوفة بالمخاطر، ويتوقع إنتاجها بحلول عام 2022.

من جانبه، أوضح أحد خبراء الطائرات بدون طيار، وانغ يونغ تشى، أن "CH-7" تم تطويرها لتعادل الطائرتين الأميركيتين "X-47B" و"RQ-180" و"نورون" المصنعة من قبل شركة داسو الفرنسية.

وأضاف أن "المقاتلة الخفية" يمكنها الإقلاع من حاملات الطائرات، وسيتم تصديرها إلى البلدان الصديقة للصين.

إقرأ أيضاً