علماء أمريكيون ينجحون فى تطوير عقار جديد لعلاج السكر من النوع الأول
الخميس 14 سبتمبر 2017 الساعة 12:28
يمن فويس: متابعات

 

كشفت التجارب الأولية، التى أجريت على عقار "سوتاجليفلوزين" التجريبى لعلاج مرض السكر من النوع الأول، عن نتاج مبشرة وواعدة للسيطرة على ارتفاع مستويات الجلوكوز فى الدم، وتقليل الحاجة لجرعات الأنسولين بين مرضى السكر النوع الأول.

 

وعقار "سوتاجليفلوزين" هو دواء جديد يؤخذ عن طريق الفم لمرض السكر النوع 1، لتحسين السيطرة على الجلوكوز دون حدوث انخفاض فى نسبة السكر فى الدم، أو الحماض الكيتونى السكرى.

 

ووجد الباحثون فى جامعة كولورادو الأمريكية، فى سياق أبحاثهم التى نشرت فى عدد سبتمبر الجارى من مجلة "نيو إينجلاند"الطبية، أن من بين المشاركين فى التجارب الأولية البالغ عددهم 1402 مرضى، أظهر العقار التجريبى تداعيات ذات دلالة إحصائية على السيطرة على الجلوكوز، مقارنة مع الدواء الوهمى، بعد 24 أسبوعاً من العلاج، حيث يكافح المرضى لتحقيق السيطرة المثلى على مستوى الجلوكوز فى الدم بواسطة الأنسولين منفردا.

 

وأوضح الدكتور ساتيش جارج، أستاذ أمراض السكر فى "مركز باربرا ديفيس لمرض السكرى، "يمكن أن يضيف عقار سوتاجليفلوزين إلى العلاج بالأنسولين بين مرضى السكر النوع الأول المزيد من النجاح فى السيطرة على المضاعفات، ولكنه لن يكون بديلا عن الأنسولين، بل علاجا مساعدا ".

 

وأكد الباحثون ضرورة استخدام عقار سوتاجليفلوزين بالاشتراك مع الأنسولين، ووجد أن تناول الدواء عن طريق الفم، جنباً إلى جنب مع علاج الأنسولين التقليدى، يساهم فى تحسين السيطرة على الجلوكوز، وانخفاض مستويات ضغط الدم الانقباضى والانبساطى وفقدان الوزن.

 

 

إقرأ أيضاً