جنيفر لورنس: الأعاصير والرياح "غضب الطبيعة" على ترامب
السبت 9 سبتمبر 2017 الساعة 13:05
يمن فويس : وكالات

تواجه الممثلة الأميركية جنيفر لورنس ردود أفعال قوية عبر الإنترنت لإشارتها إلى أن الإعصار القوي الذي دمر تكساس والآخر الذي يقترب من ولاية فلوريدا ربما يكونا بسبب تولي دونالد ترامب رئاسة البلاد.


فأثناء وجودها في إنجلترا للترويج لفيلمها الجديد "أمي" سئلت لورنس عن التغييرات التي تحدث في بلادها، فقالت للقناة الرابعة التلفزيونية "أتعلم، أنت تشاهد هذه الأعاصير الآن، والأمر قاس حقا، خاصة اثناء الترويج لهذا الفيلم، ألا تستشعر غضب الطبيعة".

 

أثار التعليق الذي أدلت به الممثلة الفائزة بجائزة الأوسكار غضب الكثيرين على تويتر، حيث سادت دعوات لمقاطعة أفلامها.

 

ولم تخف لورنس كراهيتها لترامب، إذ قالت مرة إن انتخابه ربما يكون "نهاية العالم".

إقرأ أيضاً